بروفايل

“الأكثر خجلًا في الوسط الفني”.. نبذات عن شخصية عبلة كامل في عيد ميلادها

في مثل هذا اليوم من عام 1960 ولدت واحدة من أهم وأقوى فنانات جيلها في مصر والوطن العربي.

تنوعت في أداء الأدوار حسب مراحل عمرها المختلفة، وكان لأدوارها تأثير كبير على السياق الدرامي للأعمال التي تشارك فيها.

برعت في أداء دور الأم لفترات طويلة، وعرفها الجمهور بأشهر الإفيهات منهم على سبيل المثال “في العشة يا منى؟، كان على عيني، والنبي عوض عليا عوض الصابرين يارب”.

نعم انها كما توقعت بالضبط، هي الفنانة القديرة عبلة كامل بنت محافظة البحيرة، وتحتفل اليوم بعيد ميلادها الثالث والستون، وفي هذا التقرير نرصد لكم نبذات بسيطة عن حياتها.

الصدفة كانت عامل أساسي لامتهان عبلة كامل مهنة التمثيل، حيث قام أصدقائها في الجامعة بدفعها للوقوف على خشبة المسرح، حيث وجدها يوسف شاهين مثال حي لفنانة متميزة، لتبدأ اول ظهور لها على الشاشة في فيلم “الوداع يا بونابرات” عام 1985.

ثم بدأت رحلتها مع الدراما على شاشة التليفزيون عن طريق المخرج إسماعيل عبد الحافظ من خلال مسلسل “الشهد والدموع”، والذي استطاع كسر رهبتها من الكاميرا.

تميزت عبلة كامل بقلة ظهورها في الحفلات العامة والمنصات الإعلامية، وهو ما أعطاها الفرصة لحجب حياتها الشخصية عن الميديا، وإعطاء المساحة الأكبر في الحديث عن أعمالها.

اعتاد الجمهور على رؤية عبلة كامل في مشاهد داخل السياق التقليدي للفن، ولكن دورها كساقطة في فيلم “سارق الفرح” كان غير تقليدي، لذلك تم الاتفاق بينها وبين المخرج داوود عبد السيد بالا يحتوي دورها على مشاهد حسية لعدم ضرورة وجودها في السياق الدرامي، فيكفي معرفة انها ساقطة بدون معرفة كيفية ممارسة المهنة.

تعتبر مسلسل “لن أعيش في جلباب أبي” نقطة انطلاقها، حيث أنها جسدت دور زوجة نور الشريف في المسلسل وكانت أم لفنانين من نفس عمرها تقريبا، وقامت بزيادة وزنها حوالي 18 كيلو لتظهر في الدور بهذا الشكل.

ولم تكن عبلة كامل تبحث عن الشهرة من التمثيل، وكانت كثيرة الخجل، بل أنها أبدت تخوفات من الشهرة بعد نجاح دورها في مسلسل “لن أعيش في جلباب أبي”، وصرحت في حوار لها حينها بأنها ستحاول الدخول بعدها في دور بسيط حتى لا يرفع الجمهور سقف التوقعات معها.

أبدت عبلة كامل تخوفها من القيام بأعمال تتعلق بالمخدرات لان الفن المصري عندما يتناول فكرة فإنه يتناولها بكثرة في حقبة قصيرة، مما قد يدفع الشباب لمحاولة تجربة هذا الشيء بدلا من الابتعاد عنه.

وأعربت انه لقيامها بالمشاركة في عمل من هذه النوعية يجب ان يكون عمل غير تقليدي، ينفر الشباب من القيام بهذا الأمر.

يذكر أن آخر أعمال الفنانة عبلة كامل على شاشة التلفزيون كان دور ناصرة في الأجزاء الخمسة من مسلسل “سلسال الدم” مع الفنان “رياض الخولي” ونخبة من ألمع نجوم العصر الحديث.

كما تحركت في الآونة الأخيرة مناشدات جماهيرية بتكريم عبلة كامل في احدى المحافل الفنية، على مشوارها الفني في السينما والتلفزيون، وبالرغم من سعادتها بهذه المناشدات الا انها أعربت كالعادة عن وعدم رغبتها في حضور حفلات التكريم.

Views: 21

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مساحة إعلانية

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

بنعتذر عن المضايقة، لكنك بتستخدم إضافة adblock اللي بتمنعك من تصفح الموقع في الوقت الحالي، برجاء اغلاقها واعادة المحاولة