القسم العام

حسين الشرقاوي يكتب / من المسؤول

اللعبه الشعبيه الاولى في مصر
هل تستحق كرة القدم المصرية اللعبة الشعبية الاولى في مصر
الإجابة ان هناك لعبة اخرى يلعب رجالها في صمت واتحادها يعمل بجدية وفي صمت الا وهي كرة اليد التيً ابهرت العالم وجعلت جميع المنتخبات تعمل لمنتخب مصر الف حساب.

 

ماذا حقق منتخب الناشئين تحت قيادة الكابتن الخلوق المجتهد ربيع ياسين الذي قام بجولات في مصر من اقصى جنوبها الى اقصى شمالها بحثا عن المواهب
ولكن ما المحصلة “صفر” في بطولة الأمم الذي أقيمت في تونس اصيب لاعبي المنتخب بفيروس كورونا، هنا السؤال من المسئول عن هذا الإهمال هل هو كابتن ربيع ياسين، الذي قدمه اتحاد الكرة كبش فداء
اين المشرف على الفريق من اتحاد الكرة، اين اللجنة الطبية في اتحاد الكرة، اين طبيب المنتخب.

هل تم اخذ الاحتياطيات الصحية الطبية السليمة!

وهل تم التنبيه عليه بعدم مخالفتها وخالفها
هنا هو المسئول غير ذلك فاتحاد الكرة هو المسئول والنتيجة اننا لمً نلعب البطولة لوجود حالات كوورونا بين الفريق مما جعل قائمة المباراة لاتكتمل وخسرنا بالأنسحاب وتم التحقيق وتم ادانة المدير الفني وهو المسئول عن الجانب الفني ولم يعاقب المشرف العام المعين من اتحاد الكرة.

وبالطبع تمً تسريح المنتخب والجهاز

 


ثم نأتي لمنتخبنا الأوليمبي
سافر الى طوكيو ووقع في مجموعة لا أقول صعبة ولكن ليست سهله
فماذا فعل قدم اداء دفاعي امام إسبانيا
وحصل على نقطه واحدة، وقدم اداء دفاعي امام الارجنتين وخسر ثلاث نقاط ولعب امام استرليا ففاز وأحرز ثلاث نقاط، ولسوء الحظ واجهنا البرازيل.

ولكن سؤالي هنا ماذا سنخسرً ان قدمنا مباره جيدة منظمه دفاعيآ وهجوميآ، أمام البرازيل لا يهم ان خسرنا ولكن الأهم ان نكون قدمنا كرة جيدة يحترمها العالم وتعلن عن مواهب مصر.

وكأن اتحاد الكرة لم يعجبه انً يكون هناك فرق تمد المنتخب بلاعبين فجعل لهم منذ العودة دوري مضغوط بحجة انه يريد انهاء المسابقة،
حسنا ولكن ماذا سيفعل اتحاد الكرة فيما هو قادم.

فلنتحدث عن عنوان الكرة في مصر منتخبنا الاول تحت قيادة الكابتن حسام البدري،
سوف ينتهي الدوري يوم 27/8
وسوف يبداء معسكره لمبارياته يوم 28/8
وسوف يخوض لقائان ضد انجولا والجابون يومي الثاني و الخامس من سبتمبر المقبل،

اي ان لاعبي الدوري سوف ينهون مبارياتهم في السابع و العشرون من أغسطس الجاري،
ليلعبوا في اليوم الثاني من سبتمبر المقبل،
فهل هذة الفترة كافيه لتجمع المنتخب واستشفاء اللاعبين بعد مشوار طويل في بطولة الدوري!

وهل سيستطيع المدير الفني ايصال طريقة لعبه للاعبيه وماذا سيفعل هل ينزل بالحمل التدريبي تجنبا للإرهاق وماذا سيفعل في المباراة التي تليها بعدة ايام كان الله في عون الكابتن حسام البدري،

وماذا بعد المباراتين سوف تعود الفرق للعب في كأس مصر،

رفقا يا اتحاد الكرة فانتم تتعاملون مع بشر وليس “روبوتات” فهل سيستطيع اللاعبين تحمل هذا الضغط امً سوف تهاجمهمً الإصابات العضلية،
واتحاد الكرة كالعادة لا ارى ولا اسمع
فهل بعد كل هذا الضغط على اللاعبين كيف سوف يتم وضع جدول الدوري القادم
هل سيكون مضغوط بالطبع واكثر من هذا الموسم لان التوقفات اكتر فهل سيراعي اتحاد الكرة انه يتعامل مع بشر وليس آلات ام سوف يستهلك اللاعبين حتى تخسر الفرق لاعبيها ولا تجدهم عندما تحتاج إليهم في المباريات القوية،
وكذلك المنتخب لن يجد اللاعبين بحالتهم هذا هو جزء من حال اتحاد الكرة صاحب اللعبه المدلله،

 


اما الرجال الذين يعملون في صمت ويستحقون لقب اللعبة رقم واحد في مصر ابطال إدارة ولاعبين منتخب اليد الذي حقق المركز الرابع في الاولمبياد وبكوا لخسارة ميدالية هؤلاء هم الأبطال ابطال التمثيل المشرف وليس الهزيمه 1/0
فقط والخروج من الدور التاني هو التمثيل المشرف،
فنظرة لابطال إدارة ولاعبين فان لم تكن هناك إدارة ونظام لما كان هناك ابطال
فلعلنا ناخذ من منتخب اليد واتحادة قدوة في العمل الجاد الصامت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى