تصريحات وحوارات خاصةرياضة

جهاد جريشة للقائد نيوز:”الإدارة المصرية هي أساس تطور الكورة في مصر”

حوار: أحمد سالم 

 

جهاد جريشة من مواليد 29 فبراير 1976 هو حكم كرة قدم مصري سابق حكم في الدوري المصري الممتاز من 2005 إلى 2021 وكان حكمًا مدرجًا في قائمة الفيفا من 2008 إلى 2021، أدار خمس بطولات متتالية لكأس الأمم الأفريقية بين عامي 2012 و2019، كما أدار أيضًا كأس العالم لكرة القدم 2018.

وجاء في حوار خاص مع القائد نيوز كابتن جهاد جريشة :

1 – متى بدأت مسيرتك في عالم التحكيم ؟ وما الذي دفعك لاختيار هذا المجال بشكل خاص؟

بدأت التحكيم سنة 1997 وكنت لاعباً في نادي مقاولون طنطا عثماسون وقبلها ناشئاً في نادي غزل المحلة ودخلت التحكيم لأني حابب المجال ولكن مكنتش أعرف تفاصيل التحكيم سنة 97 لكن سنة ورا سنة الواحد حب الموضوع وحب المجال والحمد لله ربنا كرمني فيه أخر كرم.

2 – ما هي أبرز التحديات التي واجهتها خلال مسيرتك المهنية؟

أنا حكم من الأقاليم من مواليد الدقهلية بس أنا في منتدي الغربية لأني كنت بلعب في فرق الغربية سواء ناشئين غزل المحلة أو مقاولون طنطا عثماسون سواء ناشئين أو فريق أول وبعد كدا دخلت تحكيم الغربية وطبعا كان الأهم التحديات اللي كانت بتقابلك إني راجل جاي من الأقاليم وعندك هدف وعايز توصل لحكم دولي وعايز توصل لكأس العالم من أول يوم كنت حاطط الهدف ده قدام عينيك وده أكبر تحدي إنك راجل من حكام الأقاليم وكان دايماً حكام القاهرة كانوا حكام الصفوة وكان صعب أوي حد من الأقاليم وكان دايماً حكام القاهرة كانوا حكام الصفوة وكان صعب أوي حد من الأقاليم ياخد وضعه في التحكيم المصري.

3 – كيف يمكن وصف أسلوبك التحكيمي في الملعب؟ ومن هم الحكام الذين يلهمونك وتقتدي بهم؟

أنا من أول يوم عايز أعمل طريقتي وأسلوبي وكل حكم ليه طبعه وليه طريقته وفي حكام كثير سابقونا دوليين وعالميين الواحد كان بيتأثر بيهم وبيتفرج عليهم وبيحبهم لكن في الآخر مفيش حد شبه حد كل حكم وليه شخصيته وله اسمه وأداؤه أنا كنت مُصّر يكون ليا ستايل وشغل خاص بيا وأدائي المميز عند الجمهور من ساعة ما بدأت عند الجمهور وخلصت تحكيم فبالتالي مكنتش ببص لأي حد كنت بحاول أكون موجود بشخصيتي وباسمي وده اللي نجحني ومعتز بيه لغاية ما نهيت مسيرتي.

4 – ما هي اللحظة الأكثر تأثيرًا في مسيرتك الرياضية حتى الآن؟ وكيف نجحت في تحقيق هذا النجاح؟

الأهم عندي أن أنا لما بقيت رقم واحد في مصر في 2011 واستمريت في ده 10 سنين وشاركت في 14 بطولة سواء على مستوى الاتحاد الأفريقي أو الاتحاد الدولي مثلت مصر فيها بصورة محترمة أهمهم كأس العالم 2018 في روسيا وأوليمبياد ريو دي جانيرو 2016 وأربع أو خمس بطولات كأس أمم أفريقيا للمحترفين وبطولتين كأس أفريقيا للمحليين 2 كأس عالم شباب وبطولات عربية الحمد لله عملت مسيرة محترمة جداً كـ مشاركات دولية والحمد لله إن الحجات دي أبتدناها من الصفر زي ما بيقولوا وشغال بعرقك وبأسمك وواجهت عقبات كثيرة وعديتها لأنك طول الوقت متمسك تنجح بعرقك بدون مساعدة من حد ولا يكون حد في ضهرك ناس كثيرة طبعاً طول الوقت عشان توصل للمرحلة دي تحاربك يمين وشمال عشان توصل للمستوى ده ولها ناسها وأنك تعدي العقوبات دي كلها مكنش بالسهل توصل لحكم جاي من الأقاليم ومن الآخر ملكش ضهر.

5 – كيف ترى تطور كرة القدم في مصر عبر السنوات الأخيرة؟ وما هي التغييرات التي تعتقد أنها بحاجة إلى تحقيقها لرفع مستوى الكرة المصرية؟

الكورة المصرية التطور بتاعها ماشي بصورة كويسة لكن مش الصورة اللي احنا نأملها البلاد اللي حوالينا بتجري بسرعة كبيرة جدا من خلال إدارة الكورة المصرية الفترة اللي فاتت مش أحسن حاجة مصر محتاجة أكثر من كدا تطور وأحسن من كدا شغل سواء في الكورة أو التحكيم أو مجال رياضة عموماً محتاجين نمشي كدا أسرع وأكيد اللي جاي يبقي أفضل لو تغيرت الوجود وتغيرت الإدارات والمنظومة بشباب واعي عايز يطور وعايز يشتغل في مجالات سواء الرياضة أو التحكيم.

6 – ما هي التحديات التي تواجه الكرة المصرية اليوم؟ وكيف يمكن تحقيق التطور في هذا المجال؟

تحديات الكورة المصرية دلوقتي هي الإدارة الإدارة المصرية عندها مشكلة في إدارة الكورة المصرية عموما لأن في النهاية ده نجاح إدارة محتاجين إدارة لها وعي أكبر أنها تبقى موجودة بصورة أكبر في الأداء لأننا شايفين فرق الناشئين والتحكيم الكلام ده كله في الإدارة مش موجود بشكل مبسوط والإدارة وأدائها هو اللي يأدي إلى تطور الكورة المصرية نتقدم للأمام بصورة كبيرة زي الدول المجاورة لما تدير الكورة المصرية بصورة احترافية وصورة كبيرة تلاقي في تطور كبير في الإدارة هي الأساس في تطور الكرة المصرية.

7 – كيف يمكن للشباب الطموح الذين يحلمون بمسيرة مهنية في كرة القدم أن يستفيدوا من تجاربك ويحققوا أهدافهم”؟

والله الشباب الطموح عايز أقوله مفيش حاجه مستحيلة أنت في الأول حدد هدفك وأشتغل عليه وميجلكش إحباط وميجلكش في وقت من الأوقات الواحد كان بيحس أنه مظلوم ومش واخد حقه أقوله لا ثابر واشتغل وصدقني الشغل ده أساسه أنك حددت هدفك وأشتغل عليه تقابل صعوبات كثيرة وأعرف إن معوقات دي مش توقفك ولا تبقى سبب في أنك مش توصل للهدف بتاعك وبتتعب وبتشتغل وصدقني اللي بيتعب ربنا بيكرمه وبيوصل لحلمه في تجربتي تجربة بقولها لكل شبابنا أتعب وأشتغل وسيب الباقي على الله مهما تأخر وصول النجاح أكيد توصل ليه ومهما كانت قناعات الناس بيك قليلة من خلال شغلك وعملك توصل لحلمك وده تجربتي من البداية للنهاية.

8 – هل لديك أهداف مستقبلية ترغب في تحقيقها في مستقبلك ؟ وما هي خططك لتحقيق هذه الأهداف في المستقبل؟

أنا تفكيري في الإدارة سواء إدارة مصرية خلال الاتحاد المصري لكرة القدم أو مجال التحكيمي في قنوات اللي بحلل فيها أحنا مقتنعين أننا لازم نجتهد وتحقق هدفك وده اللي بشتغل عليه الفترة اللي فاتت والمستقبل بيد الله سبحان وتعالى لكن بنجتهد بتحضر نفسك لأنتخابات اتحاد الكرة والاتحاد المصري وبتطور من نفسك طول الوقت عشان توصل للهدف المخطط اللي توصل ليه في بالتالي بتتعب وبتجتهد عشان توصل ليه.

Views: 154

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مساحة إعلانية

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

بنعتذر عن المضايقة، لكنك بتستخدم إضافة adblock اللي بتمنعك من تصفح الموقع في الوقت الحالي، برجاء اغلاقها واعادة المحاولة