تصريحات وحوارات خاصةفن

هنا يسري: “فرحت ببنت أبويا بصوت ساندرا الكدواني نفس فرحتي أول ما نزلت”

حوار: ياسر خالد

*ساندرا الكدواني زي أختي وفرحت بيها لأنها غنت الأغنية بإحساسها هي

*بنت أبويا أغنية خاصة جدًا وبحس بشجن لما بغنيها

*بحب كل أعمال بابا وهو كان غول تمثيل

*أطلقوا على إبراهيم يسري في الوسط الفني صاحب الأدوار المركبة

*بحب العيلة دي والثمانية وفخورة إني كنت جزء من الاتنين

*مش مستعجلة في التمثيل ولا الغنا وتوقيت ربنا أحسن حاجة

فنانة شابة موهوبة تحمل جينات الفن في عروقها، فوالدها هو الفنان الراحل إبراهيم يسري، وشقيقها هو الفنان الشاب محمد يسري.

وبالرغم من أن والدها وشقيقها هما ممثلان متميزان للغاية، إلا أنها دخلت مجال الفن من بوابة الغناء، ولفتت الأنظار بصوتها العذب المميز.

وبعد أن أثبتت نفسها كمطربة، قررت دخول عالم التمثيل، لتكون انطلاقتها من خلال مسلسل الثمانية، ثم شاركت بعده في مسلسل العيلة دي.

لكنها لم تبتعد عن الغناء، لتقدم أغنية رائعة بعنوان بنت أبويا، ضمن أحداث مسلسل موضوع عائلي 2 للفنان ماجد الكدواني.

إنها المطربة والفنانة الشابة هنا يسري، التي أبهرت جمهورها بتألقها في الغناء والتمثيل، بموهبتها المميزة وحضورها الكبير.

وقد لاقت بنت أبويا نجاحًا كبيرًا وانتشرت انتشارًا واسعًا، وتصدرت التريند، بعد عرضها للمرة الأولى خلال أحداث العمل.

ومنذ فترة أعادت ساندرا الكدواني غناء بنت أبويا، خلال استضافة والدها في برنامج صاحبة السعادة مع الإعلامية إسعاد يونس، لتتصدر الأغنية التريند.

وعن نجاح الأغنية وتصدرها التريند للمرة، كان لموقع “القائد نيوز”، هذا الحوار الممتع والشيق مع هنا يسري، فإلى نص الحوار…

بماذا شعرتِ بعد غناء ابنة الفنان ماجد الكدواني لأغنية بنت أبويا وتصدرها التريند؟

كنت فرحانة جدًا جدًا، لأن ساندرا زي أختي، فكنت فرحانة بيها أوي، لأنها غنت الأغنية بإحساسها هي وإحساس حلو وصادق.
فكنت فرحانة بيها أوي نفس فرحتي أول ما الأغنية نزلت، كانت هايلة.

عندما تغنين الأغنية بينكِ وبين نفسكِ أو تسمعينها.. هل تُثير الشجون بداخلكِ بعد وفاة والدكِ الفنان إبراهيم يسري؟

آه طبعًا أكيد، هي أغنية خاصة جدًا.

أشعر أن مشاعركِ تظهر في الأغنية بقزة وأن تجربتكِ الذاتية تظهر فيها بالفعل.. أليس كذلك؟

طبعًا طبعًا أكيد، فكنت بحس بشجن أكيد.

هل تفتقدين الفنان الراحل إبراهيم يسري؟

أكيد، أكيد بيوحشني طبعًا.

وما أكثر عمل تحبينه له؟

بحبله حاجات كتير أوي، يعني كل هو حاجة هو عملها أنا بحبهاله.
يعني بحبله حديث الصباح والمساء وهوانم جاردن سيتي والشهد والدموع، بحبله حاجات كتير أوي.

وهل المشهد الذي يقوم فيه بصفع الفنانة نهال عنبر في هوانم جاردن سيتي كان حقيقيًا أم لا؟

لأ كان حقيقي.

ألهذه الدرجة كان يندمج في الأدوار؟

آه جدًا.

كان يجب أن يشعر بالشخصية جدًا.. أليس كذلك؟

آه طبعًا، هو كان غول تمثيل، هو في الوسط أطلقوا عليه صاحب الأدوار المركبة من كتر ما هو بيلبس الشخصية، فطبعًا.

تميز الفنان إبراهيم يسري في تجسيد شخصية الإنسان المهزوز وكنا نصدقه جدًا.. كيف كان يصل إلى هذه الدرجة من الصدق؟

طبعًا، فهو كان بيلبس الشخصية جدًا، فالناس بتصدقه بالشخصية دي بتفصل يعني.

وما سر تميزه في هذه النوعية من الأدوار؟

دي موهبة بقى، ربنا رزقه بموهبة ومَلَكة، فهو عرف يستغلها، بس في الأول وفي الآخر دي نعمة ربنا.

وهل ترين نفسكِ مغنيةً أكثر أم ممثلةً؟

أنا بحب الاتنين والله جدًا، بس أنا دلوقتي مركزة في الغنا أكتر.
ولما تجيلي فرصة تمثيل أبقى حاسة إني هقدر أضيفلها وتضيفلي، بدون شك هاخدها، بس أنا دلوقتي حالًا مركزة في الغنا أكتر.

هل هناك أغانٍ جديدة تحضرين لها؟

آه إن شاء الله، شغالة على كذا أغنية، وإن شاء الله الفترات الجاية تسمعوا حاجات حلوة.

وهل وجدتِ الأصداء أكثر على العيلة دي أم الثمانية؟

الاتنين عملوا رد فعل حلو، وكل عمل مختلف ده اجتماعي ده تشويقي.
كل عمل فيهم مختلف عن التاني، فكل واحد ليه صدى مختلف.
بس أنا في الآخر بحب الاتنين أوي، وبفتخر إني كنت جزء من الاتنين.

وبماذا شعرتِ عندما وقفتِ أمام الفنانة علا رامي بعد 20 عامًا من وقوفها أمام الفنان إبراهيم يسري في الليل وآخره؟

آه طبعًا سبحان الله، أنا بحب أستاذة علا جدًا، وطبعًا اتبسطت أوي إنه سبحان الله يعني اشتغلت معاها تاني كأن الزمن بعيد نفسه.

وبماذا كنتِ تشعرين وأنتِ تقفين أمامها؟

أنا بحبها جدًا، فكنت مبسوطة أوي إني بمثل معاها، أنا بحبها أوي وهي قمر.

وكيف ترين أن المسلسل ليس بطولةً للفنانين المخضرمين فقط أو الشباب فقط بل هو بطولة جماعية لكلا الجيلين؟

زي ما بتقول كده بالظبط هو بطولة جماعية، وده شيء لطيف جدًا.
عشان تبقى كل الأجيال في عمل واحد، دي بتبقى حاجة لطيفة أوي طبعًا.

هل تفضلين أن يكون الدور به غناء أم أنه ليس شرطًا؟

لا لا مش لازم، مش حاجة ضرورية خالص.

هل من الممكن أن تقدمي أدوارًا مختلفةً بها أكشن أو يكون بها مشاهد تحتاج إلى دوبلير لكنكِ تقدمينها بنفسكِ؟

أنا مافكرتش في حتة دوبلير أو مش دوبلير، بس أكيد آه أحب طبعًا إني أعمل أدوار أكشن.
إن شاء الله لما الفرصة الحلوة الصح تيجي، يعني طبعًا أكيد هتبقى بالنسبة لي هتبسطني جدًا.

أنتِ لستِ متعجلةً في مسألة التمثيل.. أليس كذلك؟

لا مش مستعجلة طبعًا، ولا الغنا على فكرة، مش مستعجلة في أي حاجة خالص، يعني توقيت ربنا أحسن حاجة.

هناك صلة قرابة بينكِ وبين الفنانة سميرة سعيد.. هل هذا صحيح؟

هي زي أمي التانية كده بالظبط.

ومن أين جاء جمال صوتكِ؟

ربنا.

وألم يكن هناك أحد في العائلة كان مشروع مطرب؟

لا لا، ممكن بابا كانت ودنه حلوة، أخويا بيحب المزيكا، أمي نفس الشيء، لكن مافيش حد بيغني.

Views: 14

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مساحة إعلانية

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

بنعتذر عن المضايقة، لكنك بتستخدم إضافة adblock اللي بتمنعك من تصفح الموقع في الوقت الحالي، برجاء اغلاقها واعادة المحاولة