اخبار

رئيس وزراء فلسطين: إسرائيل تضعنا في كارثة ونستغيث بأوروبا للضغط على الإحتلال 

شهدت مدينة رام الله، على إجتماع رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني لارس كلينجبيل، و رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الأربعاء، للحديث عن أحوال فلسطين وما يسببه الأحتلال.

حيث صرح رئيس وزراء فلسطين خلال الإجتماع على أن الحكومة الإسرائيلية الحالية وإجراءاتها الأحادية تجر المنطقة إلى نتائج “كارثية” ولابد من وجود تدخل لوقف تلك الإجراءات.

و عقب استقبال اشتيه في رام الله، أصدر بيان يطالب فيه ألمانيا وأوروبا من منطلق إيمانهم بالعدل والسلام والقانون الدولي، بالضغط على إسرائيل لوقف الإجراءات الأحادية والالتزام بالاتفاقيات الموقعة معها والقانون الدولي.

وأضاف اشتيه في بيانه: “لمواجهة أجندة الحكومة الإسرائيلية الجديدة وإجراءاتها يجب الإعتراف بدولة فلسطين، ووضع حد لانتهاكات إسرائيل للقانون الدولي وحقوق الإنسان بحق أبناء الشعب الفلسطيني”.

وبحث اشتية مع المسئول الألماني سبل الحفاظ على حل الدولتين وإمكانية ملء الفراغ السياسي، في ظل توقف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل منذ عام 2014.

واتهم اشتية الحكومة الإسرائيلية بأنها تمارس أبشع أشكال العقوبات الجماعية على أبناء الشعب الفلسطيني، وتسارع من وتيرة التوسع الاستيطاني، وتعمل على إقرار المزيد من القوانين العنصرية والعقابية التي من شأنها تأجيج الصراع.

إقرأ أيضاً: شركة مياه الشرب تنشر معداتها في القاهرة والجيزة لمواجهة أمطار متوقعة 

وأختم اشتيه في بيانه: “نعيش الآن في فراغ سياسي، ويجب العمل على خلق أفق سياسي يرتكز على الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية”، داعيا ألمانيا بشكل خاص وأوروبا بشكل عام للعب دور فاعل في ذلك”.

Views: 1

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مساحة إعلانية

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

بنعتذر عن المضايقة، لكنك بتستخدم إضافة adblock اللي بتمنعك من تصفح الموقع في الوقت الحالي، برجاء اغلاقها واعادة المحاولة