الدوري المصري

مذبحة موسيماني للموسم الجديد تطول 5 لاعبين من الفريق الأول

أصبح عدد من لاعبي الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى على موعد مع الرحيل عن صفوف الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة من أجل توفير عدد من الأماكن لجلب مجموعة من الصفقات القوية وتدعيم الفريق بشكل مميز لخوض منافسات الموسم الكروى الجديد .

 

وشهدت الأيام الماضية خروج مجموعة من اللاعبين من الحسابات الفنية بالنسبة لموسيمانى المدير الفنى للأهلى و أصبحوا وبقوة خارج القلعة الحمراء فى الموسم الكروى الجديد .

 

وتشير كل المؤشرات أن موسيمانى غير مقتنع بشكل تام بقدرات السنغالى أليو بادجى وطالب بشكل واضح وصريح برحيله عن الأهلى بعد انتهاء إعارته للدوري التركي ، ويبدو أيضا أن فرص والتر بواليا تكاد تكون منعدمة فى بقائه مع الأهلى فى الموسم الجديد فى ظل خروجه التام من حسابات الجهاز الفنى للأحمر طوال الفترة الماضية وهو الأمر نفسه بالنسبة لمروان محسن مهاجم الفريق أيضا .

 

وتضاءلت فرص محمود وحيد الظهير الأيسر للأهلى فى البقاء مع الأحمر فى الموسم الجديد فى ظل خروجه التام أيضا من حسابات موسيمانى والاعتماد بشكل تام على على معلول فى قيادة الجبهة اليسري ، وكذلك الأمر بالنسبة لناصر ماهر صانع الألعاب .

 

وعلى جانب أخر ، كشف مصدر مقرب من الجهاز الفني للنادي الأهلي رفض الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني رحيل احد نجوم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي عقب تقديم عروض له للرحيل عن صفوف القلعة الحمراء الصيف الجاري، عقب المستوى المميز الذي ظهر به خلال الفترة الأخيرة، وقيادته للفريق لتحقيق دوري أبطال إفريقيا للمرة العاشرة في تاريخ النادي والثانية على التوالي.

 

وقال المصدر أن موسيماني رفض رفضاً قاطعاً رحيل صانع ألعاب الفريق محمد مجدي أفشة وذلك نظراً لأهميته الكبرى للفريق على المستوى الفني وصعوبة تعويضه أو إيجاد بديل له يؤدي نفس الدور الذي يؤديه في الملعب.

 

وأكد المصدر أن هناك الكثير من العروض الأوروبية من عدة أندية تركية قدو وصلت للأستفسار عن موقف أفشة تمهيداً لضمه خلال الصيف الجاري، خاصة بعد المستوى المميز الذي ظهر به في نهائي إفريقيا أمام كايزر تشيفز، ولكن قوبلت تلك العروض برفض شديد من موسيماني خاصة وأنه أكد انه أفشة ليس له بديل سواء محلي أو إفريقي على نفس مستواه.

 

وتوج الأهلي بلقب دوري أبطال إفريقيا بالفوز على كايزر تشيفز بثلاثة أهداف دون رد، في ‏المباراة التي أقيمت على ملعب محمد الخامس بالمغرب، ليكتب هذا الجيل تاريخًا له من خلال ‏التتويج بلقب دوري الأبطال للمرة الثانية على التوالي.‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى