القسم العام

تياجو سيلفا يخرج عن صمته ويتحدث عن عدم تقدير باريس له

 

بعد إتمام نادي العاصمة الفرنسية باريس سان جيرمان التعاقد مع المدافع سيرخيو راموس حتى عام 2023 رغم كبر سنه، دخل تياجو سيلفا في حالة من الحزن لعدم تقدير النادي له رغم كونه قائد الفريق ووجوده فيه لثماني سنوات واستغنائهم عنه في النهاية لكبر سنه، هذا وبالرغم من أن راموس أكبر من تياجو في العمر سنتين تقريباً.

وخرج تياجو سيلفا عن صمته قائلا:

” ليس لدي شيء ضد راموس، لكن حين عرضوا عليه عقداً مدته موسمين، كان عمره مثل عمري العام الماضيه ذا أحزنني كثيراً.

لم أتحدث عن الأمر مع أحد، لأنه أحزنني جداً، شعرت أني لم أقدم شيئا لباريس.

رحيلي بات من الماضي، لكني أفكر فيما حدث، لربما اتخذت الأمور مسارا آخرا.

لم ألعب لباريس ثمانية أيام أو ثمانية أشهر، بل ثماني سنوات مليئة بالانتصارات، كثير من العمل لتغيير النادي، ولوضعه في المكانة التي يوجد بها حاليا.

أردت الفوز لباريس، لأن النادي يستحق كل الإحترام، لكن بالنظر لما حدث، لدي ذلك الحزن، وأعتقد أنه لربما سارت الأمور بشكل مختلف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى